منتدى اسلامي رائع

منتدى اسلامي رائع
 
الرئيسيةالرئيسية  اليوميةاليومية  مكتبة الصورمكتبة الصور  س .و .جس .و .ج  بحـثبحـث  الأعضاءالأعضاء  المجموعاتالمجموعات  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  
بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
سحابة الكلمات الدلالية
المواضيع الأخيرة
» رسالة من مقعد
الإثنين أكتوبر 15, 2018 12:49 am من طرف ash

» عاااجل وهاام هذا امر خطير لامة الاسلام فلا تتجاهلوه فاما تتبعوه او تثبتوا كذبه
الجمعة أكتوبر 12, 2018 8:55 am من طرف ash

» بعض ناطحات السحاب في العالم
السبت مايو 05, 2018 2:21 pm من طرف Admin

» بيت غريب صورة
الخميس مايو 03, 2018 2:55 pm من طرف Admin

» عاااجل وهاام هذا امر خطير لامة الاسلام فلا تتجاهلوه فاما تتبعوه او تثبتوا كذبه
السبت أبريل 28, 2018 8:41 pm من طرف esra fahmy

» أضرار الإفراط فى تناول القرفة
الثلاثاء أبريل 24, 2018 6:29 pm من طرف Admin

» حكم رائعة رائعة
الثلاثاء أبريل 24, 2018 6:24 pm من طرف Admin

» كلمات وحكم لها معاني رائعة
الثلاثاء أبريل 17, 2018 10:35 pm من طرف Admin

» الطعام المفضل عند النبي ﷺ و الذي فضله على باقي الأطعمة جميعها
السبت مارس 10, 2018 11:27 am من طرف Admin

أفضل 10 أعضاء في هذا الشهر
ash
 
Admin
 

شاطر | 
 

 المرأة في حس المسلم

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Admin
Admin


المساهمات : 280
نقاط : 800
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 05/01/2018

مُساهمةموضوع: المرأة في حس المسلم   السبت فبراير 10, 2018 6:04 am

عجبت لرجل أهدته زوجته قلبها كيف لا يجهد نفسه في الحفاظ عليه من أدنى شئ يمكن أن يؤذيه و يشوه جمال الأنوثة فيه , و قد علم أن أجمل ما في معنى المرأة قلبها !!. و قد عَلِم أن محبة قلب لقلب و تأليف روح مع روح أشد شئ في مجتمع الانسان و أعسره !!. و هذا القرآن يقر بهذه الحقيقة :" لَوْ أَنفَقْتَ مَا فِي الأَرْضِ جَمِيعاً مَّا أَلَّفَتْ بَيْنَ قُلُوبِهِمْ وَ لَـكِنَّ اللّهَ أَلَّفَ بَيْنَهُمْ إِنَّهُ عَزِيزٌ حَكِيمٌ" [الأنفال : 63] . و ليس يحافظ على قلب الزوجة إلا رجل قد قاربت روحه من حد الكمال الإنساني : فكراً و شعوراً و سلوكاً , و لهذا جاء عن الإنسان الكامل صلى الله عليه و سلم : " خيركم خيركم لأهله و أنا خيركم لأهلي " .. و ليت شعري هل الخيرية تترجم في معناها النفسي إلا بالنفع المتدفق بالصدق و الجمال لهذه الزوجة بما تقتضيه معاني الأنوثة فيها و ما تستوجبه حقائق الدين ؟! و في تصوري أن تقرير هذا المعيار للخيرية من قِبل الرسول صلى الله عليه و سلم يرتد إلى معنيين تشتمل عليهما المرأة : معنى الضعف و معنى الجمال .. فلستَ تجد كائناً قد شملته معاني الضعف في الحقيقة الإنسانية ما تجده في المرأة , فهي ضعيفة في كل شئ فيها , ضعفاً لا يزال يرق و يدق و يرهف في بعض النساء حتى يكون أقوى و أقوى و أقوى ثلاث مرات من قوة الرجل ذي اللب الحكيم .. و لستَ تجد معنى من معاني الحياة قد تشخصت فيها الحياة بجمالها و سحرها و عذوبتها و تألقها ما تجده في المرأة , جمالا لا يزال يسمو و يتفتق و يتسع في بعض النساء حتى يكون أعذب و ألذ و أعمق ثلاث مرات من جمال الرجل الفاضل .. و إنما ارتد هذا المعيار للخيرية في الحكم النبوي - من وجهة نظري الشخصية - لأن الرجل الفاضل لا يزال يبتغي الإرتقاء إلى هاتيك المعانية المتغلغلة في حقائق الجمال الوجودي , فكلما بلغ منزلة من منازلها السامية , انعكست أنوارها على معاني كينونته الذاتية : فكراً و شعوراً و سلوكاً , و لما كان الجمال سمته الكبرى هي الرفق و اللطف و البراءة و كانت المرأة هي صورة الضعف في الوجود الإنساني , لا جرم أن جُعل معيار هذا الجمال في الرجل هو حسن رحمته للمرأة و لطفه بها و رفقه بمعاني الأنوثة فيها , و لهذا كان الإنسان المسلم مهما اهتدى إلى معاني الإسلام الفاضلة في أعماقه و انصبغت بها شخصيته النفسيّة , كان أدنى الخلق إلى حسن معاملة المرأة و الحرص على حقائق الإنسانية فيها و السعي لتفتيق معاني الأنوثة فيها .. و لما كان الأمر على نحو هذه الشاكلة ورد التنبيه عن خير البرية صلى الله عليه و سلم : " لا يكون لأحد ثلاث بنات أو ثلاث أخوات أو ابنتان أو أختان فيتقي الله فيهن و يحسن إليهن إلا دخل الجنة " و قد جُعل الأمر هكذا , لأن أسباب دخول الجنة تعني فيما تعني أن لها دخل عظيم في تنبيه معاني الإنسانية في الإنسان و هدايته إلى نظامه النفسي و الإجتماعي المبني على قواعد صحيحة لا تضل و لا تنحرف .. و الله أعلم
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://reee.ahlamontada.com
 
المرأة في حس المسلم
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى اسلامي رائع :: منتدى الاسرة والمجتمع-
انتقل الى: